منصة المشاهير العرب مرخصة من الهيئة العامة للاعلام المرئي والمسموع السعودي , ترخيص 147624
منوعات

“علماء” يصنعون الماس في دقائق معدودة بدرجة حرارة الغرفة العادية

19/ نوفمبر /2020
avatar admin
77
0

 

متابعة : طارق فتحى السعدنى

أظهر الاكتشاف الجديد غير المتوقع أن كلاً من الماس العادي واللونسداليت ، يمكن أن يتشكل أيضًا في درجات حرارة الغرفة العادية بمجرد تطبيق ضغوط عالية فقط

كانت الجامعة الوطنية الأسترالية ANU وجامعة RMIT، قد سبق أن نجحتا في تصنيع الماس من خلال بيئة معملية، ولكن فقط باستخدام درجات الحرارة شديدة الارتفاع.

شملت التجربة استخدام تبلور الكربون ثم تطبيق قوة ضغط ملتوية أو انزلاقية تعرف باسم “الجز”، وأمكن إعادة تشكيل قطع الماس الصغيرة، وتجمعت معًا على شكل عصبة ذات هيكل قوقعة أساسية بعد المعالجة بالضغط العالي في درجة حرارة الغرفة، والتي قال الخبراء إنها “تعادل [ضغط متولد عن أوزان] 640 فيلًا إفريقيًا [تقف] على طرف حذاء للباليه”.

إن اللونسداليت هي متآصلات الكربون النادرة طبيعيًا، والتي تتشكل عندما تصطدم النيازك بسطح الأرض ويطلق عليه اسم الماس السداسي لأن بنيته بلورية سداسية في الفراغ ثلاثي الأبعاد. وتم إطلاق تلك التسمية نسبة إلى عالمة البلورات كاثلين لونسديل ، وهي أول سيدة يتم انتخابها كزميلة في الجمعية الملكية البريطانية.

وبصدد هذا الشأن قالت عالمة الفيزياء في جامعة ANU بروفيسور جودي برادبي: إن “الأمر كله يتعلق بكيفية تطبيق الضغط، حيث يتم تهيئة المجال لتعرض الكربون لما يسمى” الجز” وهو مثل قوة الالتواء أو الانزلاق”.

ويعتقد العلماء أن تقنية “الجز” تسمح لذرات الكربون بالانتقال إلى مكانها لتشكيل ألماس لونسداليت (سداسية) أو ماسات عادية، مثل تلك الموجودة في خواتم الزواج.

وأضافت بروفيسور برادبي قائلة : “نحن لا نقوم بأي شيء مذهل أو غير عادي، جل الأمر أنه يتم دمج المواد معاً تحت قوة ضغط شديدة للغاية. ويتم تصنيع قطع الماس خلال دقائق معدودة.

وبخصوص هذا الشأن يأمل الباحثون في أن يؤدي هذا الاختراق العلمي، الذي يتحدى الطبيعة، إلى إنتاج ماس شديد الصلابة للاستخدامات الصناعية في أدوات القطع مثل تلك الموجودة في مواقع المناجم.

وتابعت بروفيسور برادبي قائلة : “أي عملية في درجة حرارة الغرفة أسهل بكثير وأرخص في هندستها من العملية التي يتعين عليك إجراؤها على عدة مئات أو ألف درجة مئوية”.

عن الكاتب : admin
عدد المقالات : 11173

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.